الرئيسية نافذة ذي قار نافذة العراق نافذة العالم ثقافة ومجتمع الارشيف اتصل بنا
الجمعة 22-3-2013 11:59:37 PM
آخر الاخبار
مفتي الديار المصرية: غلق المسجد الأقصى ينذر بمواجهات خطيرة تهدد الأمن الدولي    ناقذة ذي قار    المخابرات الألمانية: (داعش) ما زالت تمثل خطرا كبيرا وتجند مزيدا من الألمان    ناقذة ذي قار    الحكم بإعدام زعيم أكبر حزب إسلامي في بنغلاديش    ناقذة ذي قار    ألمانيا: كوريا الشمالية تسعى لتعاون أقوى مع برلين والاتحاد الأوروبي    ناقذة ذي قار    بعد اعدامه 200 من شباب البو نمر داعش يخطف رئيس العشيرة وعائلته    ناقذة ذي قار    "كتائب الامام علي" تقتل العشرات من داعش بصلاح الدين بينهم احد قادة "ملاحم الانبار    ناقذة ذي قار    الاحرار امتلاك التيار الصدري تشكيلات عسكرية غير سرايا السلام    ناقذة ذي قار    الحشد الشعبي :العثور على وثائق سرية لـ “داعش” بمنطقة جرف النصر    ناقذة ذي قار    عمليات بغداد تعلن احباط مخطط داعشي لاغراق العاصمة    ناقذة ذي قار    مصدر برلماني يرجح رفع جلسات البرلمان الى 14 من الشهر المقبل    ناقذة ذي قار    


طرد اليمنية توكل كرمان من مصر
الثلاثاء 06-08-2013 08:48 صباحا
 
 

نافذة ذي قار/ وكالات
منعت السلطات المصرية، الأحد الناشطة اليمنية الحائزة على جائزة نوبل للسلام، توكل كرمان من دخول البلاد وتأمر بترحيلها وكان معها صديقتها الناشطة السودانية بشرى ابنة حسن الترابي، على ان هذه الأخيرة ليست على قوائم الممنوعين من دخول مصر.

توكل كرمان التي طردت الاحد من مصر، هي عضو في مجلس شورى اللجنة المركزية لحزب التجمع اليمني للإصلاح اللقاء المشترك، والذي يمثل الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين في اليمن.

وقال مصدر إن سلطة سيادية مصرية أمرت بترحيل كرمان بعد احتجازها لساعتين في مطار القاهرة. وعُرف عن الناشطة تصريحاتها النارية ضد القيادة المصرية الجديدة وتنديدها بخلع حكم محمد مرسي.

وكانت كرمان قالت إنها ستتوجه إلى ميدان رابعة العدوية بالقاهرة للمشاركة في الاعتصام مع أنصار الرئيس المصري المخلوع محمد مرسي، وطالبت بإعادته الى منصبه.

وكانت كرمان بصحبة بشرى الترابي وصلتا بشكل مفاجئ على متن طائرة الخطوط اليمنية القادمة من صنعاء، وفى أثناء إنهاء إجراءات الوصول تبين أن اسمها في قوائم المدرجين من المنع من الدخول إلى مصر بطلب من إحدى الجهات السيادية.

وحازت توكل كرمان على جائزة نوبل للسلام عام 2011 بالتقاسم مع الرئيسة الليبيرية الين جونسون سيرليف، والناشطة الليبيرية ليما غوبوي، وقوبل منحها الجائزة العالمية احتجاجات في اليمن.

وكانت الناشطة الإخوانية اليمنية توكل كرمان قالت إن المصريين أمامهم خياران إما أن يعود مرسي إلى كرسي الرئاسة أو أن يسقط الربيع العربي.

وأضافت في منشور عبر صفحتها بالفيس بوك خياران: "إما أن يسقط الانقلاب أو يسقط الربيع"، مضيفة الثابت والمؤكد أن البرادعي أو غيره من أدعياء الليبرالية في مصر لو فازوا بالانتخابات ما انقلب عليهم الاسلاميون "فمن هو الديمقراطي يا بوب ؟! ومن يضمن انكم لن تنقلبوا عليها مرة أخرى في المرة القادمة يا بوب ايضا" ؟!.

ورحبت الجالية اليمنية في مصر بقرار السلطات المصرية بمنع توكل كرمان، الناشطة اليمنية الحائزة على جائزة نوبل للسلام، من دخول مصر وإجبارها على الرجوع مرة أخرى لصنعاء.

وقال على العسالى، رئيس الجالية اليمنية في مصر، لصحيفة (اليوم السابع) إن الجالية اليمنية بأكملها ترحب بقرار السلطات المصرية بمنع توكل كرمان من دخول مصر.

وتابع: "ليس من حق أي جهة خارجية أو أي شخص غير مصري التدخل في شئون مصر فهذا أمر خاص بشعبها فقط".

وأضاف قائلا: "من المعروف أن توكل كرمان حصلت على جائزة نوبل للسلام ومن المفترض أن تكون جهودها نحو السلام، وأن لا تقف مع طرف ضد طرف".

وفي وقت سابق، ردت الناشطة اليمنية على تصريحات وزير الخارجية الأميركي جون كيري، حول استجابة الجيش المصري لطلب الملايين خلال التحركات التي انتهت بعزل الرئيس محمد مرسي، قائلة: "إلى وزير الخارجية الأميركي.. الانقلابات العسكرية لا تأتي بالحريات ولا الديمقراطية ولذا سترى المصريين يهتفون يسقط يسقط حكم العسكر حتى يتسنى لهم ذلك".

وتابعت كرمان بتغريدة على موقع "تويتر" قائلة: "تصريح وزير الخارجية الأميركي بأن ما حدث في مصر ليس انقلابا بل إجراء ديمقراطي دليل واضح على تورط الإدارة الأميركية في الإعداد للانقلاب على الديمقراطية الناشئة في مصر، لم نعد بحاجة لأن ننتظر وثائق ويكيليكس لكي نتأكد من ذلك، يكفينا تصريحات وزير خارجية الإدارة الأمريكية التي للأسف إدارة لبلاد يقال عنها زعيمة العالم الحر."

واشتهرت الناشطة اليمنية توكل كرمان المولودة بمحافظة تعز العام 1979، كأول سيدة عربية تحصل على جائزة نوبل للسلام، وقد ذاع صيتها خلال الثورة اليمنية، التي أدت إلى تنحي الرئيس السابق علي عبدالله صالح، والتي انطلقت قبل عامين ونصف.

وكانت عائلة كرمان هاجرت مبكرا إلى العاصمة صنعاء، إذ كان والدها، عبد السلام كرمان، يعمل في مجال القانون، كما أنه قيادي في حزب التجمع اليمني للإصلاح، وحاليا عضو في مجلس الشورى اليمني.

وكرمان حائزة على بكالوريوس تجارة من جامعة العلوم والتكنولوجيا في صنعاء، وحصلت على دبلوم علم النفس التربوي من جامعة صنعاء، ودبلوم الصحافة الاستقصائية من الولايات المتحدة الأمريكية، إضافة إلى دكتوراة فخرية من جامعة ألبرتا الكندية.

وترأس توكل كرمان منظمة صحفيات بلا قيود، كما أنها شاركت في العديد من الاعتصامات والتظاهرات السلمية للمطالبة بحقوق اليمنيين.

وكانت مجلة تايم الاميركية اختارت كرمان ضمن قائمة أكثر النساء ثورية في التاريخ. ويشار الى ان توكل كرمان متزوجة من محمد اسماعيل النهمي، ولديها منه أربعة أبناء.

بتاريخ: الثلاثاء 06-08-2013 08:48 صباحا  المشاهدات: 319    التعليقات: 0
إن التعليقات المنشورة على الموقع تعبر حصراً عن رأي كتابها فلا تتحمل نافذة ذي قار أي مسؤولية معنوية أو قانونية تنتج عن التعليقات. كما تمتنع عن نشر أي تعليق يسيئ لآداب النشر أو يحتوي نوعاً من الدعاية.

العناوين المشابهة
الموضوع القسم الكاتب الردود اخر مشاركة
رئيس الحكومة اليمنية الجديد يحمل ... أخبار دولية r1 0 الأربعاء 08-10-2014
قتلى وجرحى في تفجير استهدف وزارة الدفاع ... أخبار دولية admin 0 الخميس 05-12-2013
الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *