الرئيسية » أخبار محلية » ذي قار تمهل وزارة الكهرباء اسبوعاً لإنصافها وتتوعد بالنزول للشارع

ذي قار تمهل وزارة الكهرباء اسبوعاً لإنصافها وتتوعد بالنزول للشارع

نافذة ذي قار:
امهل مجلس محافظة ذي قار وزارة الكهرباء، مدة اسبوع واحد لإنصافها وإعادة حصة المحافظة من الطاقة الكهربائية وحسب ما متفق عليه في اجتماعات الهيئة التنسيقية في مجلس الوزراء، كما شدد على عدم الاستمرار في سياسة ما وصفها بالاجحاف المتعمدة والإضرار في قطاعات اخرى متعلقة بالتيار الكهربائي والتي تأتي كعقوبة لرفضه الخصخصة، متوعدا باللجوء الى خيارات متعددة منها النزول للشارع.

وقال رئيس المجلس حميد نعيم الغزي في مؤتمر صحفي عقده في مبنى المجلس بحضور رؤساء الكتل السياسية وعدد من الاعضاء، إن المحافظة تتعرض الى عقوبة جماعية على خلفية رفضها لمشروع خصخصة قطاع التوزيع على الرغم من تقديمها مقترحات بديلة بهذا الشأن والتي لم تلقى اصغاء الوزارة او الرد عليها.

وأشار الى ان الحكومة المحلية ملزمة باتخاذ اجراءات تصعيدية ومنها النزول الى الشارع وفق القانون والدستور للضغط على الوزارة انصافا لاستحقاقات ابناء المحافظة ومناشدا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بالتدخل في هذا الشأن وإعادة حصة المحافظة من الطاقة الكهربائية، مضيفا ان وزارة الكهرباء اعتمدت سياسة الكيل بمكيالين مع محافظة ذي قار في عملية التجهيز على الرغم من التزامها بجميع بنود الاتفاقيات السابقة.

وطالب بإلغاء جميع الاستثناءات الممنوحة لمحافظات اخرى في ظل معاناة محافظة ذي قار الكبيرة من ارتفاع درجات الحرارة مع شهر رمضان الفضيل وبما لايتناسب مع ترتيبها السكاني رابعا على صعيد العراق لافتا الى ان المؤتمر الصحفي اليوم يأتي في اطار المناشدة الانسانية بعد تباحث الكتل السياسية ورؤيتها في عدم التصعيد حاليا في ظل الظروف السياسية والاقتصادية والأمنية التي يمر بها العراق واللجوء الى اتباع الطرق القانونية مع الاحتفاظ بالعديد من الخيارات المفتوحة الاخرى التي ستعمل عليها المحافظة بعد اسبوع من الان ومنها النزول للشارع بالطرق القانونية والسلمية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*